$Q_W[0]

احفظ السورة مع التفسير الكامل لها فقط قم بإختيار التفسير ثم اضغط على حفظ

عَمَّ يَتَسَاءَلُونَسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 1عَنِ النَّبَإِ الْعَظِيمِسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 2الَّذِي هُمْ فِيهِ مُخْتَلِفُونَسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 3كَلَّا سَيَعْلَمُونَسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 4ثُمَّ كَلَّا سَيَعْلَمُونَسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 5أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ مِهَادًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 6وَالْجِبَالَ أَوْتَادًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 7وَخَلَقْنَاكُمْ أَزْوَاجًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 8وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 9وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 10وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 11وَبَنَيْنَا فَوْقَكُمْ سَبْعًا شِدَادًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 12وَجَعَلْنَا سِرَاجًا وَهَّاجًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 13وَأَنزَلْنَا مِنَ الْمُعْصِرَاتِ مَاءً ثَجَّاجًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 14لِّنُخْرِجَ بِهِ حَبًّا وَنَبَاتًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 15وَجَنَّاتٍ أَلْفَافًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 16إِنَّ يَوْمَ الْفَصْلِ كَانَ مِيقَاتًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 17يَوْمَ يُنفَخُ فِي الصُّورِ فَتَأْتُونَ أَفْوَاجًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 18وَفُتِحَتِ السَّمَاءُ فَكَانَتْ أَبْوَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 19وَسُيِّرَتِ الْجِبَالُ فَكَانَتْ سَرَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 20إِنَّ جَهَنَّمَ كَانَتْ مِرْصَادًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 21لِّلطَّاغِينَ مَآبًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 22لَّابِثِينَ فِيهَا أَحْقَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 23لَّا يَذُوقُونَ فِيهَا بَرْدًا وَلَا شَرَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 24إِلَّا حَمِيمًا وَغَسَّاقًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 25جَزَاءً وِفَاقًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 26إِنَّهُمْ كَانُوا لَا يَرْجُونَ حِسَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 27وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا كِذَّابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 28وَكُلَّ شَيْءٍ أَحْصَيْنَاهُ كِتَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 29فَذُوقُوا فَلَن نَّزِيدَكُمْ إِلَّا عَذَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 30إِنَّ لِلْمُتَّقِينَ مَفَازًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 31حَدَائِقَ وَأَعْنَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 32وَكَوَاعِبَ أَتْرَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 33وَكَأْسًا دِهَاقًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 34لَّا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلَا كِذَّابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 35جَزَاءً مِّن رَّبِّكَ عَطَاءً حِسَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 36رَّبِّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا الرَّحْمَٰنِ ۖ لَا يَمْلِكُونَ مِنْهُ خِطَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 37يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلَائِكَةُ صَفًّا ۖ لَّا يَتَكَلَّمُونَ إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمَٰنُ وَقَالَ صَوَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 38ذَٰلِكَ الْيَوْمُ الْحَقُّ ۖ فَمَن شَاءَ اتَّخَذَ إِلَىٰ رَبِّهِ مَآبًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 39إِنَّا أَنذَرْنَاكُمْ عَذَابًا قَرِيبًا يَوْمَ يَنظُرُ الْمَرْءُ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ وَيَقُولُ الْكَافِرُ يَا لَيْتَنِي كُنتُ تُرَابًاسورة النبأ - عدد الآيات 40 - الآية 40

كتب عشوائيه

  • كشف الشبهات في التوحيدكشف الشبهات: رسالة نفيسة كتبها الإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب - رحمه الله - وهي عبارة عن سلسلة شبهات للمشركين وتفنيدها وإبطالها، وفيها بيان توحيد العبادة وتوحيد الألوهية الذي هو حق الله على العباد، وفيها بيان الفرق بين توحيد الربوبية وتوحيد الإلهية والعبادة.

    المؤلف : محمد بن عبد الوهاب

    الناشر : وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد - موقع الإسلام http://www.al-islam.com

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/1875

    التحميل :

  • دراسات في الباقيات الصالحاتدراسات في الباقيات الصالحات: قال المصنف - حفظه الله -: «فلا يخفى على جميع المسلمين ما للكلمات الأربع: «سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر» من مكانةٍ في الدين عظيمة، ومنزلةٍ في الإسلام رفيعة؛ فهنَّ أفضل الكلمات وأجلّهنَّ، وهنَّ من القرآن .. إلى غير ذلك من صنوف الفضائل وأنواع المناقب، مما يدلُّ على عظيم شرف هؤلاء الكلمات عند الله وعلوّ منزلتهن عنده، وكثرة ما يترتَّب عليهنَّ من خيراتٍ متواصلة وفضائل متوالية في الدنيا والآخرة؛ لذا رأيتُ من المفيد لي ولإخواني المسلمين أن أجمع في بحثٍ مختصر بعض ما ورد في الكتاب والسنة من فضائل لهؤلاء الكلمات الأربع مع بيان دلالاتهنَّ ومُقتضايتهنَّ».

    المؤلف : عبد الرزاق بن عبد المحسن العباد البدر

    الناشر : موقع الشيخ عبد الرزاق البدر http://www.al-badr.net

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/344668

    التحميل :

  • إيضاح الدلالة في وجوب الحذر من دعاة الضلالةإيضاح الدلالة في وجوب الحذر من دعاة الضلالة: لأن دعاة الضلالة يحسنون ضلالهم، ويجعلون عليه علامات ولوحات إغراء؛ لذلك وجب التحذير منهم.

    المؤلف : صالح بن محمد اللحيدان

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/2500

    التحميل :

  • شرح كشف الشبهات [ البراك ]كشف الشبهات: رسالة نفيسة كتبها الإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب - رحمه الله - وهي عبارة عن سلسلة شبهات للمشركين وتفنيدها وإبطالها، وفيها بيان توحيد العبادة وتوحيد الألوهية الذي هو حق الله على العباد، وفيها بيان الفرق بين توحيد الربوبية وتوحيد الإلهية والعبادة، وقد حرص عدد كبير من أهل لعلم على شرحها وتوضيح معانيها، ومن هؤلاء فضيلة الشيخ عبد الرحمن بن ناصر البراك - أثابه الله - وفي هذه الصفحة نسخة pdf من هذا الشرح الذي أعد أصله اللجنة العلمية بشبكة نور الإسلام.

    المؤلف : عبد الرحمن بن ناصر البراك

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/322167

    التحميل :

  • الوابل الصيب ورافع الكلم الطيبالوابل الصيب ورافع الكلم الطيب : هذه رسالة بعث بها الإمام ابن القيم إلى بعض إخوانه يدور قطب رحاها على بيان فضل ذكر الله - عز وجل -، وعظيم أثره وفائدته، وجليل مكانته ومنزلته، ورفيع مقامه ودرجته، وجزيل الثواب المعد لأهله، المتصفين به، في الآخرة والأولى. افتتح المصنف الكتاب بمقدمة لطيفة ذكر فيها الطباق التي لا يزال العبد يتقلب فيها دهره كله، وأشار إلى حظ الشيطان منه، ومداخله إليه، ثم ابتدأ فصلاً نافعاً عن استقامة القلب، وبين أنها تكون بشيئين؛ أن تكون محبة الله تعالى تتقدم عنده على جميع المحاب؛ فإذا تعارض حب الله تعالى وحب غيره سبق حب الله تعالى حب ما سواه، فرتب على ذلك مقتضاه، ثم أفاض المصنف في شرح الثاني، وهو: تعظيم الأمر والنهي؛ بذكر منزلته، وعلامات تعظيم الأوامر والنواهي، مضمناً ذلك أبحاث وتحقيقات جليلة. ثم ابتدأ شرح حديث الحارث الأشعري عند أحمد والترمذي عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: "إن الله سبحانه وتعالى أمر يحيى بن زكريا بخمس كلمات، أن يعمل بها، ويأمر بني إسرائيل أن يعملوا بها ..." الحديث. فشرح الأمور الأربعة الأولى: التوحيد، ثم الصلاة، ثم الصيام، ثم الصدقة، ثم تخلص بعد ذلك إلى الحديث عن الأمر الخامس، وهو الذكر؛ فافتتح القول فيه بذكر طائفة من النصوص الواردة في فضله وشرفه، ثم شرع في سرد فوائده، فذكر ثلاثاً وسبعين فائدة، ثم عقب ذلك بفصول نافعة ثلاثة تتعلق بالذكر تقسيماً وتقعيداً، وهي: الفصل الأول: أنواع الذكر. الفصل الثاني: في أن الذكر أفضل من الدعاء. الفصل الثالث: في المفاضلة بين الذكر وقراءة القرآن عند الإطلاق والتقييد. ثم عقد فصلاً رابعاً في الأذكار الموظفة التي لا ينبغي للعبد أن يخل بها. وفصَّله إلى خمسة وسبعين فصلاً تشتمل على الأذكار التي يحتاجها العبد في سائر أحواله، ثم ختم كتابه بحمد الله - عز وجل -، والصلاة على نبيه محمد صلى الله عليه وسلم كما عَرَّف بالله تعالى ودعا إليه.

    المؤلف : ابن قيم الجوزية

    المدقق/المراجع : عبد الرحمن بن حسن بن قائد

    الناشر : دار عالم الفوائد للنشر والتوزيع

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/265602

    التحميل :